التدخل التركي

إصابة جنديين تركيين في هجوم مسلح على قاعدتهما جنوب إدلب

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن مسلحين مجهولين يستقلون سيارة نوع "سانتفيه"، أطلقوا النار على عدد من الجنود الأتراك في محيط قاعدتهم العسكرية الواقعة في بلدة "معترم" في محيط مدينة أريحا جنوب إدلب، ما تسبب بجرح جنديين اثنين، جراح أحدهما خطيرة.

وكان المرصد السوري قد قال في 29 أغسطس الفائت، إنه تم تفجير آلية مفخخة واستهداف نقطة تركية في قرية سلة الزهور غرب إدلب في هجوم مسلح.

جنود أتراك في سوريا (أرشيفية من فرانس برس)
جنود أتراك في سوريا (أرشيفية من فرانس برس)

ووثق المرصد السوري، مقتل مواطن من أبناء قرية تل حمكي في ريف إدلب الغربي برصاص طائش، بالإضافة إلى إصابة عدد من عناصر فيلق الشام المكلفين بحراسة النقطة التركية أثناء الهجوم.

وشهدت المنطقة استنفارا متواصلا من قبل القوات التركية على طول طريق اللاذقية – حلب الدولي، انطلاقاً من نقطة اشتبرق وصولا إلى بلدة نحليا في ريف إدلب الغربي.

يشار إلى أن مجموعة تطلق على نفسها "كتائب خطاب الشيشاني" قد تبنت الاستهدافات المتكررة للدوريات الروسية – التركية في شهر أغسطس الفائت، على طريق M4، دون معرفة تبعية تلك الجهة حتى اللحظة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.