.
.
.
.

دواعش يحاولون الهرب من سجن الرقة.. والحرس بالمرصاد

المرصد: المحاولة جرت خلال ساعات متأخرة من الليل إلا أن حراس السجن اكتشفوا الأمر وأطلقوا النيران باتجاه المساجين الذين حاولوا الهرب، ما أدى إلى إصابة 2 منهم

نشر في: آخر تحديث:

حاول مساجين من عناصر تنظيم "داعش" الهروب من "السجن المركزي" في الرقة، وفق ما أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، الثلاثاء.

كما جرت المحاولة خلال ساعات متأخرة من الليل، إلا أن حراس السجن اكتشفوا الأمر وأطلقوا النيران باتجاه المساجين الذين حاولوا الهرب، ما أدى إلى إصابة اثنين منهم بجراح.

إلى ذلك يقع السجن في محيط مطاحن الرقة، ويضم مساجين من عناصر "داعش"، غالبيتهم من السوريين، بحسب المرصد.

يذكر أن المرصد كان أعلن في 20 سبتمبر الفائت، أن قوات سوريا الديمقراطية تمكنت من السيطرة بشكل كامل على العصيان وأعمال الشغب داخل سجن "غويران" في حي الصناعة بمدينة القامشلي، والذي يحوي سجناء من عناصر "داعش"، وأعادت "قسد" فتح جميع الطرقات المؤدية إلى السجن منذ مساء الاثنين بعد إغلاقها.

يشار إلى أنه في 12 ديسمبر الحالي، رصد المرصد انفجار عبوة ناسفة بسيارة عسكرية تابعة للميليشيات الموالية لقوات النظام، وذلك ضمن البادية السورية بالقرب من معدان شرق الرقة، ما أدى إلى مقتل 4 عناصر من تلك الميليشيات وإصابة 3 آخرين بجراح متفاوتة.

يأتي ذلك في ظل استمرار عمليات "داعش" ونشاطه المتواصل بشكل كبير ضمن مناطق متفرقة من البادية السورية.