.
.
.
.

المرصد السوري: 4 قتلى من قسد و6 من فصائل موالية لتركيا باشتباكات في عين عيسى

نشر في: آخر تحديث:

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الاثنين، بمقتل 4 عناصر في صفوف قوات سوريا الديمقراطية وإصابة 7 عناصر آخرين، جراء القصف التركي والاشتباكات مع الفصائل الموالية لأنقرة على جبهات جهبل والمشرفة وصيدا ومعلق بعد منتصف الليل، ووثق المرصد أيضا مقتل 6 مقاتلين من الفصائل بالاشتباكات ذاتها.

وكان المرصد وثق بعد منتصف ليل الأحد – الاثنين، هجوماً جديداً للفصائل الموالية لأنقرة على محاور بريف عين عيسى شمالي الرقة، حيث دارت اشتباكات عنيفة بينها وبين قوات سوريا الديمقراطية على محوري صيدا ومعلق، في محاولة من الفصائل بإسناد صاروخي تركي للوصول إلى طريق الحسكة – حلب الدولي وقطعه، وسط معلومات مؤكدة عن سقوط خسائر بشرية في صفوف الطرفين، يذكر أن "قسد" تمكنت من صد الهجوم قبيل الفجر.

وذكر المرصد في وقت سابق اليوم الاثنين، أن بلدة عين عيسى الواقعة في ريف الرقة الشمالي تتسيد المشهد في الوقت الحالي، في ظل التصعيد التركي الكبير منذ بدايات شهر نوفمبر الفائت، في محاولة لقطع طريق الحسكة – حلب الدولي، ويتزامن ذلك مع مفاوضات مستمرة بين الجانب الروسي وقوات سوريا الديمقراطية حول تسليم البلدة لقوات النظام، لمنع التقدم التركي، حيث تضاربت الأنباء حول طبيعة الاتفاق، فيما إذا كانت قسد ستنسحب شكلياً من المنطقة أو ستنسحب بشكل فعلي.

وأشار المرصد السوري إلى أنه من الصعب أن تنسحب قسد بهذه البساطة لاسيما من عين عيسى التي تملك أهمية استراتيجة بارزة ومركز ثقل كبيراً جداً لقسد.