.
.
.
.
سوريا والأسد

65 غارة جوية روسية تستهدف مناطق داعش بالبادية السورية

نشر في: آخر تحديث:

ارتفعت حصيلة الضربات الجوية الروسية، على البادية السورية خلال 24 ساعة الفائتة، إلى أكثر من 65 غارة جوية، شنتها المقاتلات الروسية على مناطق انتشار تنظيم داعش ضمن مثلث حلب - حماة - الرقة ومواقع أخرى في البادية، وسط معلومات عن خسائر بشرية.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن 3 مقاتلات روسية تناوبت على قصف مواقع انتشار عناصر تنظيم داعش في البادية السورية، حيث استهدفت المقاتلات الروسية مواقع التنظيم منذ الصباح وحتى الآن بنحو 35 غارة جوية، وسط تحليق مكثف لطيران الاستطلاع الروسي في أجواء البادية لتعقب عناصر التنظيم.

وتركزت الغارات على مثلث حلب - حماة - الرقة ومواقع أخرى في البادية، وسط معلومات عن خسائر بشرية، وتناوبت 3 مقاتلات روسية على قصف مواقع انتشار عناصر التنظيم في البادية السورية، حيث استهدفت المقاتلات الروسية مواقع التنظيم منذ الصباح وحتى الآن بنحو 35 غارة جوية، وسط تحليق مكثف لطيران الاستطلاع الروسي في أجواء البادية لتعقب عناصر التنظيم, وفقا للمرصد السوري.

وكانت 3 مقاتلات روسية قصفت في الـ 12 من الشهر الجاري، مواقع لتنظيم داعش عقب هجوم للأخير على مواقع للقوات الرديفة للقوات الحكومية في بادية الغانم العلي والبوحمد بريف الرقة الشرقي.

كما نفذت المقاتلات الروسية في الـ 31 من ديسمبر/كانون الأول 2020، أكثر من 60 غارة جوية، مستهدفة مناطق انتشار تنظيم داعش في البادية السورية بعد يومٍ من استهداف التنظيم داعش لحافلات عسكرية تقل جنودا من الفرقة الرابعة في بادية الشولا على طريق حمص- دير الزور، حيث قتل وفقا لإحصائية نشرها المرصد السوري "37 عنصراً من قوات النظام، بينهم 8 ضباط برتب مختلفة، إضافة لجرح أكثر من 10 عناصر بجروح متفاوتة الخطورة".