.
.
.
.

موجة صاروخية تطال حراقات وسوق نفط بريف حلب

نشر في: آخر تحديث:

قتل 4 أشخاص وأصيب 24 آخرون بجروح وحروق متفاوتة الخطورة، مساء الجمعة، إثر استهداف حراقات وسوق نفط في كل من ترحين والحمران ضمن مناطق نفوذ القوات التركية والفصائل الموالية لها بريف حلب الشمالي، بصواريخ أرض-أرض مصدرها البوارج الروسية، والثكنات العسكرية التابعة للنظام السوري بحلب، وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان.

يشار إلى أن المرصد السوري كان أعلن في وقت سابق الجمعة أن البوارج الحربية الروسية الراسية في شواطئ سوريا أطلقت 3 صواريخ أرض-أرض، سقطت قرب سوق ومحطات تكرير النفط الخام قرب منطقة الحمران بريف جرابلس شمال شرقي محافظة حلب.

وبحسب رويترز، وقعت انفجارات في مصافي نفط محلية قرب بلدتي الباب وجرابلس، مما أشعل حرائق كبيرة.

يذكر أنه في 27 فبراير الفائت، رصد المرصد انفجارات في ريف حلب الشمالي الشرقي، نتيجة صواريخ مجهولة استهدفت حراقات النفط البدائية في قرية المزعلة غرب مدينة جرابلس بريف حلب الشرقي، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

كما وثق المرصد في 10 شباط الفائت، مقتل 5، وإصابة 4 آخرين، جراء القصف بصواريخ أرض-أرض أطلقتها القاعدة العسكرية الروسية في حميميم، على حراقات تكرير النفط في قرية ترحين ضمن مناطق نفوذ الفصائل الموالية لتركيا بريف حلب. وأسفرت الضربات عن حرائق وأضرار كبيرة في ممتلكات المواطنين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة