.
.
.
.

القنيطرة.. إطلاق نار مجهول يصيب عائلة كاملة

المنطقة تشهد انفلاتاً أمنياً ملحوظاً وتسجل بين الحين والآخر حوادث لإطلاق نار أو انفجارات

نشر في: آخر تحديث:

تزامناً مع الانفلات الأمني الذي شهدته المنطقة خلال الفترة الأخيرة، أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، الأحد، بأن مجهولين أطلقوا الرصاص في بلدة الأصبح بريف القنيطرة على أشخاص من عائلة واحدة، ما أدى لمقتل شخص وإصابة شقيقه وزوجة شقيقه بجراح، دون ذكر مزيد من التفاصيل عن الحادث.

وجاءت هذه الواقعة بعد أيام من أخرى مماثلة وقعت في 27 يونيو، حيث طالت عملية اغتيال "مختار" بلدة غدير البستان الواقعة قرب الحدود مع الجولان المحتل بريف القنيطرة، وذلك من خلال استهدافه بالرصاص أمام منزله من قبل مسلحين مجهولين إلى الآن، الأمر الذي أدى لمقتله على الفور.

انفلات أمني

يشار إلى أن المرصد السوري كان أشار أيضاً في أواخر الشهر الماضي، إلى انفجار عبوة ناسفة بسيارة قاض سابق في محكمة أمن الدولة التابعة للنظام ومحكمة الجنايات حالياً، في قرية قرقس بريف القنيطرة الجنوبي، مما أدى إلى مقتل ابنه وهو محامٍ، وجرح اثنين آخرين من أبنائه كانا برفقته.

وتعيش تلك المنطقة انفلاتاً أمنية ملحوظاً، وتسجل بين الحين والآخر حوادث لإطلاق نار أو انفجارات.