.
.
.
.

القوات الكردية تقبض على قتلة "طفلة الحسكة" بداعي "الشرف"

"الأسايش" ألقت القبض على إخوة الفتاة واثنين من أعمامها وتلاحق متهماً أخيراً

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت قوات الأسايش الكردية، أمس الأربعاء، إلقاء القبض على غالبية من شاركوا في قتل طفلة بالحسكة بسوريا بداعي الشرف في جريمة أثارت حينها غضباً واسعاً محلياً وعربياً.

وقالت "الأسايش" في بيان أصدرته أمس، إن عمليات تحرّ قادتها أسفرت عن إلقاء القبض على إخوة الفتاة واثنين من أعمامها ممن "قتلوا الطفلة بدم بارد".

وأشارت إلى بقاء شخص واحد من المطلوبين فارا، مؤكدةً أنها ستلقي القبض عليه في القريب العاجل.

وكانت الطفلة عيدة البدر قُتلت في 28 يونيو الماضي برصاص ذويها في ريف الحسكة الشمالي بذريعة "الشرف".

وانتشر مقطع فيديو للحادثة وسط مطالبات واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي بمحاسبة القتلة.

كما شهدت مدن وبلدات في شمال وشرقي سوريا احتجاجات مطالبة الإدارة الذاتية الكردية بمحاسبة القتلة.