مصادر للعربية

مقاتلات إسرائيلية تطارد طائرات شحن إيرانية في سماء حلب ودمشق

مصادر العربية: استهداف إسرائيل لمطار حلب سبق وصول طائرة شحن إيرانية تابعة للحرس الثوري

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

أفادت مصادر العربية في سوريا باستهداف المقاتلات الإسرائيلية مساء الأربعاء مطار حلب الذي سبق ووصلت إليه طائرة شحن إيرانية تابعة للحرس الثوري وسط أنباء عن وقوع إصابات جراء القصف الإسرائيلي على محيط مطار دمشق.

فيما أفادت مصادر إسرائيلية أن الغارات استهدفت منع هبوط طائرتين إيرانيتين في حلب.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن 4 صواريخ إسرائيلية استهدفت مدرجاً للطيران في مطار حلب الدولي ومستودعات في محيطه، مما أدى إلى اندلاع النيران وانفجارات يرجح أنها لشحنة صواريخ إيرانية.

كما ذكرت وكالة الأنباء السورية أن الدفاعات الجوية التابعة للجيش تتصدى لهجوم إسرائيلي في سماء دمشق وريفها وأنها تمكنت من إسقاط عدد منها.

كما أوضحت الوكالة أن التصدي للصواريخ الإسرائيلية تمّ قرب طريق مطار دمشق الدولي وأوتستراد دمشق درعا ومحيط مدينة الكسوة جنوب دمشق.

وأكدت وسائل إعلام سورية في وقت لاحق قصف مطار حلب لكنها قالت إن الأضرار «اقتصرت على الماديات». وفي وقت لاحق، ترددت معلومات أن استهداف إسرائيل لمدرج المطار جاء قبيل هبوط طائرة شحن تتبع لـ«مهان إير» الإيرانية، لم تتمكن من الهبوط، لتتجه بعدها إلى مطار دمشق الذي تعرض محيطه بدوره لغارات صاروخية إسرائيلية.

وكانت سلسلة من الغارات الإسرائيلية استهدفت الخميس الماضي مواقع عسكرية إيرانية في محافظتي طرطوس وحماة وسط البلاد وغربها. واستهدفت هذه الغارات مركز البحوث العسكرية ومعسكر الشيخ غضبان ومواقع أخرى قريبة في منطقة مصياف، على بعد 40 كيلومتراً غرب مركز مدينة حماة وسط سوريا، حيث تتخذ منها الميليشيات الإيرانية مقرات ومعسكرات تدريب ومخازن أسلحة وذخائر.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة