سوريا والأسد

عرس يتحول إلى مأتم بحمص.. اشتباك بالقنابل ومقتل طفلة

أدى الاشتباك إلى وقوع أكثر من 17 إصابة، جروح بعضهم خطيرة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قتلت طفلة برصاصة طائشة، على خلفية شجار بين شخصين، سرعان ما تحول إلى اشتباك مسلح، استخدمت فيه القنابل المتفجرة، ضمن عرس بقرية المشرفة بريف حمص الشمالي الشرقي.

أدى الاشتباك إلى وقوع أكثر من 17 إصابة، جروح بعضهم خطيرة.

تأتي هذه الحوادث في ظل غياب الأمن وانتشار السلاح والفوضى ضمن مناطق النظام.

وكان نشطاء لمرصد السوري، قد رصدوا قبل ذلك، إصابة شاب بطلق ناري في رأسه، جراء إطلاق النار عليه بشكل مباشر من قبل مسلحين مجهولين في قرية عز الدين في ريف حمص الشمالي.

كما أقدم المسلحون على سرقة دراجته النارية قبل أن يلوذوا بالفرار لجهة مجهولة، وجرى نقل الشاب إلى المشفى في مدينة حماة لتلقي العلاج بسبب خطورة إصابته.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.