تصعيد جديد ضد "قسد".. مسيرة تركية تستهدف سيارة عسكرية بشمال الحسكة

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن هذا هو الاستهداف الثاني خلال 48 ساعة من قبل سلاح الجو التركي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن طائرة مسيرة تركية استهدفت، اليوم الأحد، سيارة عسكرية في ريف القامشلي بشمال محافظة الحسكة.

وأضاف أن هناك معلومات عن خسائر بشرية، وأن سيارات الإسعاف هرعت إلى المكان.

وذكر المرصد أن هذا هو الاستهداف الثاني خلال 48 ساعة، من قبل سلاح الجو التركي ضمن منطقة سيطرة قوات سوريا الديمقراطية في شمال شرق سوريا.

وصعّدت القوات التركية من هجماتها على مناطق سيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) في الرقة بشمال شرقي سوريا، ضمن موجة استهدافات مستمرة منذ أسابيع، بينما استمرت الاستهدافات المتبادلة بين الجيش السوري النظامي وفصائل المعارضة المسلحة في مناطق خفض التصعيد بشمال غربي البلاد.

وقصفت المدفعية التركية قرى الهوشان، والدبس، واستراحة صقر، وفاطسة، والمشيرفة وصوامع عين عيسى بريف الرقة الشمالي، منذ ليل الجمعة–السبت. وردت "قسد" بقصف على قاعدة تركية في قرية كورماز بريف تل أبيض، ضمن المنطقة المعروفة بـ"نبع السلام" الخاضعة لسيطرة القوات التركية وفصائل "الجيش الوطني السوري" الموالي لها.

في الوقت ذاته، استهدفت المدفعية التركية الموجودة في شرق رأس العين، تلة أبو راسين وقرية الدردارة بريف تل تمر شمال غربي الحسكة، الذي يشهد تصعيداً للهجمات التركية على مدى أسابيع.

في غضون ذلك، أفاد "المرصد السوري لحقوق الإنسان" بأن القوات التركية واصلت تصعيد هجماتها بالطيران المسيّر المسلح على مناطق الإدارة الذاتية (التابعة لـ"قسد") في شمال وشمال شرقي سوريا، عبر استهداف منشآت ومواقع ونقاط وآليات، مخلّفة خسائر بشرية ومادية. وأحصى "المرصد" 48 استهدافاً جوياً للطائرات المسيّرة التركية على مناطق الإدارة الذاتية، منذ مطلع العام الحالي، تسببت في مقتل 58 شخصاً وإصابة نحو 55 آخرين.

في الوقت ذاته، أصيب ثلاثة أشخاص، بينهم امرأة، بجروح نتيجة استهدافهم بالرصاص من قبل قوات الدرك التركية بعد اجتيازهم الجدار الإسمنتي الحدودي غرب مدينة رأس العين، ودخول الأراضي التركية عبر طرق التهريب غير الشرعية، بمساعدة عناصر من فصيل "أحرار الشرقية" من منطقة مبروكة غرب رأس العين الواقعة ضمن منطقة "نبع السلام"، حيث قدموا من مناطق سيطرة "قسد". وفي السياق ذاته، ألقت القوات التركية القبض على 10 أشخاص وسلمتهم إلى الشرطة العسكرية في مدينة رأس العين.

ولفت "المرصد" إلى اعتداء عناصر من قوات الدرك التركية، الجمعة، بالضرب العنيف على شابين، أثناء محاولتهما العبور نحو الأراضي التركية قرب مدينة الدرباسية بريف الحسكة، ثم ألقت بهما إلى الجانب السوري من الحدود، وتبين إصابتهما بكسور وتم نقلهما بشكل عاجل إلى مستشفى في القامشلي لتلقي العلاج.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.