.
.
.
.

الحوثيون ينهبون منازل صنعاء.. وبن عمر في السعودية

نشر في: آخر تحديث:

كشفت مصادر حقوقية يمنية عن سلسلة من الانتهاكات التي ارتكبها الحوثيون في العاصمة صنعاء منذ استيلائهم عليها في 21 من سبتمبر الماضي، في الوقت الذي يواصل فيه الحوثيون احتلال منازل عدد من السياسيين وبعض المؤسسات، خاصة قيادة الجيش.

ونقلت صحيفة "الشرق الأوسط" عن تقرير حقوقي صادر عن "مركز صنعاء للإعلام" الحقوقي، أن الحوثيين اقتحموا ونهبوا 62 منزلا و35 مؤسسة حكومية و29 مقرا حكوميا و26 مؤسسة تعليمية و35 مسجدا و5 عيادات طبية، إضافة إلى انتهاكات أخرى طالت عددا من المؤسسات الإعلامية.

كما أشار التقرير إلى احتلال الحوثيين أكثر من 200 منزل ومؤسسة عسكرية وأمنية وإعلامية وجامعات وغيرها.

وفي سياق آخر، قام مستشار الأمين العام للأمم المتحدة ومبعوثه الخاص لشؤون اليمن، جمال بن عمر، اليوم الخميس بزيارة للسعودية بعد اختتام زيارته الـ33 إلى اليمن التي استغرقت ثلاثة أسابيع، ترأس خلالها مفاوضات بين السلطات وجماعة الحوثي لإنهاء أزمة نشبت بين الجانبين إثر تطبيق قرار رفع الدعم عن المشتقات النفطية.

وفيما لم يكشف بن عمر أهداف زيارته إلى السعودية، أكد أن زيارته الأخيرة إلى اليمن "لم تكن زيارة سهلة، حيث شهدت صنعاء أحداثا دامية".

وقال في بيان نشره على حسابه في موقع "فيسبوك" عقب مغادرته صنعاء: "مازال اليمن يمر بوضع حساس، لكن الطريق الوحيد للمضي قدما في إنجاح مشروع التغيير السلمي الذي بدأ في 2011 هو تنفيذ اتفاق السلم والشراكة الوطنية وسرعة تنفيذ مخرجات الحوار الوطني التي توافق عليها اليمنيون".