.
.
.
.

قيادات تعز تدين ممارسات الحوثيين وتطالب برص الصفوف

نشر في: آخر تحديث:

أدانت أحزاب اللقاء المشترك في محافظة تعز، اليوم الأربعاء، "القمع الهمجي الغاشم واستخدام الرصاص الحي والقنابل الغازية ضد محتجين سلميين عزل"، على يد الحوثيين.

وجددت الأحزاب، في بيان صادر عنها، التحية لأبناء تعز لدفاعهم عن محافظتهم ونضالهم السلمي، و"لهذا الصمود والاحتجاج السلمي الذي كفله لهم الدستور والقانون".

إلى ذلك أدان المجلس الأهلي في تعز أعمال القمع والقتل التي مورست بوحشية ضد المتظاهرين السلميين في المحافظة وذهب ضحيتها قتلى وجرحى.

وقال المجلس، في بيان صادر عنه: "سقط ثمانية قتلى وعشرات الجرحى من المتظاهرين السلميين الذين يعبرون عن آرائهم في رفض دخول الميليشيات متقمصة في زي القوات الخاصة".

وأضاف: "المجلس الأهلي، وهو يدين هذه الجرائم وإراقة دماء أبناء تعز بدون ذنب، يحمل جماعة الحوثي وقيادة القوات الخاصة بتعز المسؤولية الكاملة على هذه الدماء المراقة".

ودعا المجلس كافة منتسبي القوات الخاصة بتعز إلى الكف عن قتل إخوانهم ورفض أوامر القتل، باعتبار ذلك مخالفة للشرف والقسم العسكري بحماية الشعب وحقه في التظاهر السلمي، مؤكدا أن "القوات تحولت إلى ميليشيات".

وطالب أبناء تعز برص الصفوف للدفاع عن دماء أبناء المحافظة و"التلاحم في وجه آلة القتل" والخروج السلمي اليومي الحاشد والمستمر حتى إخراج الميليشيات و"تقديم القتلة للمحاكمة".