.
.
.
.

سحب 9 جثث متفحمة اثر انفجار أكبر مخزن للأسلحة في عدن

نشر في: آخر تحديث:

تم سحب 9 جثث متفحمة من مخزن اسلحة للجيش في عدن بجنوب اليمن وقعت فيه انفجارات قوية السبت، وفق ما اعلن مسؤول محلي متحدثا عن ضحايا آخرين.

وقال مدير دائرة الصحة في عدن الخضر الاصور "سحبنا حتى الان تسع جثث متفحمة وهناك بحسب معلوماتنا جثث اخرى داخل (المخزن) الذي تمكننا من الوصول اليه جراء الانفجارات".

ووقعت الانفجارات فيما كان لصوص من ميليشيات الحوثي ينهبون مخزن للأسلحة تابع للجيش اليمني.

وافاد سكان ان منازل قريبة من مكان الانفجارات تعرضت لاضرار فيما تحطم زجاج نوافذ منازل اخرى.

والمخزن الواقع في قلب جبل يعرف باسم "جبل الحديد" قرب ميناء عدن، يعود اصلا الى الجيش اليمني لكن جنوده فروا منه هذا الاسبوع بسبب الفوضى التي تسود عدن وهروب قادتهم.

أفاد شهود عيان بأن انفجارات هزت أكبر مستودع للأسلحة في مدينة عدن، السبت، وتصاعدت ألسنة اللهب والدخان في سماء المدينة اليمنية الجنوبية.

وكان سكان أفادوا بوقوع أعمال نهب في المستودع خلال الأيام القليلة الماضية، فيما يحارب مقاتلون حوثيون قوات موالية للرئيس عبد ربه منصور هادي للسيطرة على عدن أكبر مدن جنوب اليمن.