.
.
.
.

المخلوع صالح يرحب بإعلان التحالف نهاية عاصفة الحزم

نشر في: آخر تحديث:

رحب الرئيس اليمني المخلوع، علي عبدالله صالح، بإعلان التحالف العربي، الذي تقوده السعودية، انتهاء عملية عاصفة الحزم في اليمن في تعليق على صفحته في فيسبوك.

وأكد صالح، الحليف الرئيسي للانقلابيين الحوثيين، أنه يتطلع إلى استئناف الأطراف اليمنية للحوار.

وكانت وزارة الدفاع السعودية قد أصدرت بياناً، الثلاثاء، بشأن عمليات عاصفة الحزم، إذ أكدت من خلاله أنه تم إزالة أي تهديد للسعودية وحدودها من الميليشيات الحوثية وميليشيات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، في الوقت الذي أعلنت فيه قيادة التحالف اليوم انتهاء عمليات عاصفة الحزم بعدما حققت أهدافها، وبدء عمليات إعادة الأمل التي ستكون وفق قرار مجلس الأمن، وسرعة استئناف العملية السياسية في اليمن، وتهدف لحماية المدنيين واستمرار مكافحة الإرهاب.

وأكدت وزارة الدفاع أن الطلعات الجوية أزالت أي تهديد ضد السعودية ودول الجوار، وتدمير الصواريخ البالستية التي استولت عليها الميليشيات.

كما أكد المتحدث باسم عاصفة الحزم، العميد أحمد عسيري، أن عاصفة الحزم حققت أهدافها بشكل دقيق على الأرض، بعد ما وصل عدد الطلعات الجوية إلى 2415 طلعة جوية.