.
.
.
.

مساجد عدن تحذر من تسميم الحوثيين لمياه الشرب

نشر في: آخر تحديث:

أبلغ مدير عام المؤسسة العامة للمياه بعدن المهندس نجيب محمد أحمد عن وقوع حالات وفاة نتيجة تسمم في مياه الشرب، مؤكداً أنه لا يمكن الجزم حتى اللحظة فيما إذا كانت المياه مسممة أم لا.

وذكر موقع "هنا عدن" أن المساجد قامت بتحذير الأهالي من تسمم مياه الشرب وتغير لونها.

وأشار الموقع إلى أن ميليشيات الحوثي وصالح وصلت قبل يومين إلى خزانات مياه الشرب، وهو ما يؤكد تورطهم في جريمة تسميم المياه، فيما تتفاقم المعانة من يوم لآخر في مديريات عدن بفعل الحرب التي تشنها ميليشيات الحوثي وصالح ضد المدنيين، ما يدفع أبناء عدن إلى البحث عن المساعدات في البحر.

في غضون ذلك أعلنت المؤسسة العامة للاتصالات والإنترنت باليمن، أن خدمتي الإنترنت والهاتف الثابت ستخرجان عن الخدمة تماما ابتداءً من التاسعة صباح اليوم الاثنين.

وأفادت مواقع يمنية إخبارية أن شركة الاتصالات تعلن عن توقف النت والاتصالات بسبب توقف الخدمة، نتيجة انعدام الوقود واستمرار انقطاع الكهرباء.

نداء عاجل من المكلا

من جانب آخر وجه عدد من منظمات المجتمع المدني بمدينة المكلا نداء عاجلا لكل المؤسسات والهيئات والمنظمات الدولية، لإغاثة النازحين الوافدين من مناطق الصراع في عدن والمحافظات الجنوبية.

وقال الأمين العام للجنة العامة للقطاع المدني والإغاثي بساحل حضرموت "أصيل جوبان" إن خمسين عائلة تصل يوميا إلى المكلا التي تعيش وضعا معيشيا صعبا، نتيجة نقص الدعم في مراكز الإيواء الحالية.

وقال جوبان إن من بين ثمانية مراكز في المدينة، يوجد مركزان غير صالحيَن للاستخدام البشري، محذرا من أزمة كبيرة وكارثة إنسانية متوقعة إذا لم يتم تدارك الأمر.