.
.
.
.

أكثر من 1700 لاجئ يمني يصلون السواحل الصومالية

نشر في: آخر تحديث:

وصل أكثر من 1700 لاجئ يمني إلى السواحل الصومالية، هرباً من بطش ميليشيات الحوثي وصالح.

وذكرت مصادر محلية أن اللاجئين اليمنيين وصلوا إلى ميناء مدينة بوصاصو الصومالية، بعد خروجهم من مدينة عدن على متن قارب مكتظ بالهاربين، بحثاً عن مأمن، إثر تصاعد هجمات الميليشيات على عدن.

كذلك لم تجد مئات الأسر اليمنية سوى ركوب البحر عبر مضيق باب المندب، وذلك للنجاة بحياتها بعد أن استهدفت ميليشيات الحوثي والرئيس المخلوع علي عبدالله صالح منازلها من دون تمييز. واضطر 13 ألف يمني للجوء إلى جيبوتي، حسب ما أكده السفير اليمني لدى جيبوتي، حمود العديني، الذي أقر بأن السفارة تعجز عن تلبية احتياجات هؤلاء.

وتكدس هؤلاء داخل معسكرات تفتقر لأبسط الخدمات الأساسية، رغم محاولات السلطات المحلية العمل لتوفير مخيمات إيواء مؤقتة.