قصف مكثف على مواقع ميليشيات الحوثي في #صنعاء ومحيطها

استهداف منازل قادة تابعين للانقلابيين من بينها منزل يحي صالح نجل شقيق المخلوع

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

استفاقت العاصمة اليمنية صنعاء صباح الخميس على دوي انفجارات هائلة هزت الأحياء الجنوبية إثر تدمير طائرات التحالف مخزن أسلحة وذخائر تابعاً لقوات الإحتياط في معسكر سواد حزيز الذي تسيطر عليه مليشيات الحوثي والمخلوع صالح. كما استهدف الطيران بعدة غارات معسكر ضبوة جنوب صنعاء ومعسكر الحفاء عند سفح جبل نقم شرق المدينة.

طائرات التحالف استهدفت كذلك مواقع ومخازن سرية للأسلحة والذخائر تابعة للمتمردين الحوثيين في مدينة الثورة الرياضية وقصر الشباب والأكاديمية العسكرية والتلفزيون في حي الجراف شمال مدينة صنعاء.

وإلى جنوب العاصمة، قصف طيران التحالف العربي عدداً من منازل قادة عسكريين تابعين للانقلابيين من بينها منزل القيادي الحوثي العقيد إبراهيم الشامي ومنزل العميد يحي صالح نجل شقيق المخلوع, واللواء محمد صالح الأحمر الأخ غير الشقيق للمخلوع صالح في حي بيت معياد.

وفي مدينة ذمار على بعد 100 كيلو متر جنوب صنعاء استهدفت طائرات التحالف مواقع وأهداف عسكرية للميليشيات من ضمنها معسكر الشرطة العسكرية.

ياتي هذا فيما أكدت مصادر المقاومة الشعبية والجيش الوطني في مارب مقتل 25 مسلحاً من ميليشيات الحوثي وصالح في غارات جوية وقصف بالمدفعية استهدفت مواقع للميليشيات في جبهة صرواح غرب محافظة مأرب.

أما في تعز فقد تواصلت المواجهات العنيفة بين المقاومة الشعبية والميليشيات الانقلابية في حي القصر، حيث حققت المقاومة تقدماً باتجاه القصر وأجبرت عدداً كبيراً من عناصر الميليشيات على الهرب في حين قصفت طائرات التحالف مواقع وتحصينات للميليشيات كان يتمركز فيها قناصة ومهدت بذلك الطريق أمام المقاومة للتقدم في حي المرور والحصب وجبل البعرارة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.