.
.
.
.

"يوم أسود" على ميليشيات الحوثي والمخلوع صالح باليمن

نشر في: آخر تحديث:

أكدت مصادر محلية مقتل العشرات من مسلحي ميليشيات الحوثي والمخلوع صالح نتيجة مواجهات مع المقاومة وغارات لمقاتلات التحالف استهدفت مواقعهم في عدة محافظات.

وبحسب مصادر محلية فقد قصفت مقاتلات التحالف مواقع لميليشيات الحوثي في مفرق طياب ومنطقة الحمة في مديرية ذي ناعم بمحافظة البيضاء بوسط البلاد، كما شنت عددا قياسيا من الغارات على مواقع متفرقة للحوثيين في مديرية حرض بمحافظة حجة، والذي يعد المنفذ الحدودي لليمن مع السعودية شمال غربي البلاد، ما أسفر عنه تدمير آليات للمتمردين ومقتل عدد من مسلحيهم.

وفي محافظة صعدة أقصى شمال البلاد، أفادت مصادر محلية أن مقاتلات التحالف دمرت مخزناً للأسلحة في منطقة الجعملة في مديرية مجز، مشيرة إلى أن انفجارات ضخمة سمعت في المنطقة واستمرت لعدة ساعات جراء تدمير المخزن.

وقصف طيران التحالف مخزن أسلحة وآليات عسكرية في منطقة المشجح في محافظة مأرب شرق صنعاء، بالتزامن مع تأكيدات لمصادر ميدانية بتمكن المقاومة الشعبية بمساندة قوات التحالف من إحراز تقدم كبير في مديرية صرواح آخر معاقل الحوثيين والقوات التابعة للمخلوع صالح بالمحافظة.

وأشارت المصادر إلى أن من بين المواقع التي سيطرت عليها المقاومة مدعومة بقوات التحالف جبل الملح، والتلال المطلة على معسكر كوفل، منوهة إلى أن ميليشيات الحوثي والمخلوع صالح أجبرت على الانسحاب من تلك المواقع مخلفة وراءها العديد من القتلى والجرحى وكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر.

وفي محافظة الضالع بوسط اليمن، أفادت مصادر ميدانية بمقتل وإصابة العشرات من الحوثيين في معارك عنيفة مع المقاومة الشعبية وخصوصا على مداخل مدينة دمت.

وأكدت مصادر بالمقاومة مقتل 10 مسلحين حوثيين وتدمير الطقم الذي كان يقلهم في منطقة بيت محمود شمال مستشفى النجار بعد استهدافهم بقذيفة دبابة تابعة لرجال المقاومة في دمت.

وفي محافظة تعز جنوب غربي البلاد، شهدت معظم الجبهات بمدينة تعز اشتباكات عنيفة جداً بين المقاومة الشعبية وميليشيات الحوثي وصالح وخصوصا في الجحملية ومحيط القصر الجمهوري شرق المدينة.

ووفقاً للمصادر فقد لقي 38 شخصاً من ميليشيات الحوثي والمخلوع صالح مصرعهم خلال المواجهات والغارات الجوية لقوات التحالف التي استهدفت مواقع تمركز الميليشيات. ونوهت المصادر إلى أن ميليشيات الحوثي والمخلوع أقدمت على قصف الأحياء السكنية بالقذائف العشوائية، ما تسبب بمقتل 8 مدنيين وإصابة 15 آخرين .

وكان الحوثيون قد انسحبوا من مركز مديرية النادرة شرق مدينة إب "وسط اليمن" تحت ضغط مقاتلي المقاومة الشعبية .

وأفادت مصادر محلية أن ميليشيات الحوثي غادرت بآلياتها العسكرية من مبنى كلية التربية بالنادرة والمجمع الحكومي باتجاه مدينة يريم ومدينة إب.