.
.
.
.

استمرار المعارك في #تعز والمقاومة تتصدى لمحاولة اختراق

نشر في: آخر تحديث:

ما زالت معارك كر وفر متواصلة في أكثر من جبهات في محافظة تعز بين المقاومة الشعبية وميليشيات الحوثي والمخلوع صالح، حيث شهدت جبهة كرش الراهدة مواجهات استخدمت فيها مختلف الأسلحة، وعلى الأخص في منطقة الشريجة.

كما دارت اشتباكات في الأطراف الشرقية لمدينة تعز، شملت أحياء ثعبات والجحملية والزهراء وحي القصر وكلابة، حيث تصدت المقاومة الشعبية لهجوم نفذته الميليشيات في محاولة لاختراق هذه الجبهات في المدينة. ورافق المعارك قصف للميليشيات بصوايخ الكاتيوشا طالت الأحياء السكنية للمدينة.

ويأتي ذلك فيما نفذ طيران التحالف غارات عدة على مواقع وتجمعات الميليشيات في منطقة المسراخ، أدت إلى مقتل القيادي عبدالوليد جادري وعدد من عناصر الميليشيات الأخرى في قرية المطالي.

من جهته، قصف طيران التحالف زورقين قبالة سواحل شبوة كانت تنوي تهريب أسلحة للميليشيات.

وفي منطقة الوازعية غرب تعز، قتل 12 عنصراً من الميليشيات في غارات التحالف استهدفت مواقع وتعزيزات عسكرية للميليشيات في جبهة الوازعية.

وعلى جبهة الضالع، أفادت مصادر المقاومة عن استمرار المواجهات بين الجيش الوطني والمقاومة الشعبية من جهة، والميليشيات من جهة ثانية، وتحديداً في منطقتي يعيس ونجد القرين.

وأشارت إلى أن الميليشيات هاجمت المقاومة في منطقة حمك القريبة من مدين قعطبة بين محافظتي إب والضالع.