.
.
.
.

ولد الشيخ: اليمنيون أمام خيار الحرب أو تقديم التنازلات

المبعوث الأممي أمهل وفد الانقلابيين حتى صباح اليوم للتوقيع على أجندة المفاوضات

نشر في: آخر تحديث:

أكد مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، أن الأطراف اليمنية أمام خيارين لا ثالث لهما، إما الحرب أو التشاور وتقديم التنازلات من أجل التوصل إلى السلام.

وطالب ولد الشيخ، كل الأطراف بتحمل مسؤولية قراراتها.

وأشار ولد الشيخ إلى أن اليوم الرابع من المحادثات في الكويت أمس شهد مجموعة لقاءات ثنائية وجماعية تطرقت الى المواضيع الأمنية والسياسية والإنسانية، مؤكدا أهمية تكثيف الجهود لتثبيت وقف الأعمال القتالية على أن تتابع المشاورات اليوم الاثنين.

هذا وكان انتهى اليوم الرابع من المفاوضات اليمنية في الكويت أمس بمهلة حددها المبعوث الأممي اسماعيل ولد الشيخ احمد لوفد الانقلابيين حتى صباح اليوم الاثنين للتوقيع على أجندة المفاوضات.

وفد الحكومة اليمنية قال إن الانقلابيين يتلكأون ويبتعدون عن مناقشة أجندة المفاوضات المعلنة وعلى رأسها تنفيذ ما جاء في قرار مجلس الأمن 2216. وخلال الجلسة قدم الوفد الحكومي تقريرا عن خروقات الميليشيات التي بلغت نحو 127 خرقا.