اليمن.. إصابة قائد المنطقة العسكرية الأولى بهجوم انتحاري

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

نجا قائد المنطقة العسكرية الأولى في الجيش اليمني، اللواء عبدالرحمن الحليلي، من محاولة اغتيال بعد تفجير انتحاري نفسه في منطقة الباطنة القريبة من مديرية القطن وسط وادي حضرموت أثناء مرور موكب القائد العسكري.

وأفادت مصادر عسكرية بأن ثلاثة من مرافقي الحليلي قتلوا وأصيب 16، بينهم مدنيون.

وكان الحليلي قد قاد حملة عسكرية ضد القاعدة في وادي حضرموت أدت إلى السيطرة على معسكرات تدريبية للتنظيم وتدمير كميات ضخمة من الأسلحة والذخائر ومعامل تصنيع المتفجرات وتفخيخ السيارات.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.