.
.
.
.

مقتل 4 أشخاص جراء قصف الميليشيات على أحياء في تعز

نشر في: آخر تحديث:

أفادت مصادر "العربية" أن الانقلابيين أرسلوا مساء السبت تعزيزات عسكرية كبيرة من محافظة ذمار ومنطقة يَريم باتجاه مدينة دِمِت ومنطقة مريس شمال محافظة الضالع، حيث شهدت هذه الجبهة انتهاكات عديدة لوقف إطلاق النار خلال الساعات الماضية.

كما ذكرت مصادر "العربية"، قبل ذلك، أن أربعة أشخاص قُـتلوا وجرح 11 آخرين، معظمهم من المدنيين، جراء قصف الميليشيات على الأحياء السكنية وسط مدينة تعز ومواقع المقاومة الشعبية والجيش الوطني في جبهات المدينة.

وكان مجلس تنسيق المقاومة الشعبية في تعز قد دعا، السبت، الوفد الحكومي المشارك في مشاورات الكويت إلى الانسحاب، معتبراً استمرار التفاوض مع الميليشيات المتمردة بمثابة غطاء للحرب والحصار الجائر على تعز.

وأكدت المقاومة الشعبية في بيان لها بهذا الشأن أن ميليشيات الحوثي وصالح لا تؤمن بغير القوة أسلوباً ومنهجاً، والإرهاب ثقافة وسلوكاً.