.
.
.
.

الانقلابيون في صنعاء يقرون إجراءات اقتصادية تقشفية

نشر في: آخر تحديث:

أقرت ميليشيات الحوثي وصالح في اليمن، وفي مواجهة الأزمة الاقتصادية التي تضرب صنعاء عدداً من الإجراءات التقشفية.

ومع استمرار عجز الانقلابيين عن دفع مرتبات لموظفي الدولة المدنيين والعسكريين للشهر الثالث على التوالي، وفقدان نسبة 85% من أصحاب الأعمال والمهنيين أعمالهم، بسبب سياسات النهب واستنزاف الاحتياطيات النقدية للبنك المركزي، وبحسب المصادر فقد قرر الانقلابيون ترشيد الواردات من السلع على أن تقتصر عمليات الاستيراد على الاحتياجات الضرورية، بالإضافة إلى الإيقاف المؤقت لاستيراد السلع.