.
.
.
.

اشتباكات عنيفة عند سور القصر الجمهوري في تعز

نشر في: آخر تحديث:

ذكرت مصادر العربية في اليمن أن المقاومة الشعبية والجيش الوطني يخوضان اشتباكات عنيفة الجمعة، على سور القصر الجمهوري من الجهة الشرقية، في الوقت الذي تتقدم المقاومة نحو تبة السلال شرق تعز.

وذكرت المصادر أنه وسط تقدم المقاومة والجيش، ردت ميليشيات الحوثي بقصف عشوائي عنيف على منازل المدنيين حيث شوهدت أعمدة الدخان تتصاعد وسط المدينة.

وكانت مدينة تعز التي ما تزال ترزح تحت وطأة قصف وحصار الميليشيات للمدنيين فيها، تعرضت مساء الخميس لقصف عشوائي من قبل ميليشيات الحوثي والرئيس اليمني المخلوع علي عبدالله صالح.

فقد أفادت مصادر من المدينة للعربية بأن المليشيات شنت قصفاً عشوائياً عنيفاً على الأحياء السكنية مستخدمة صواريخ الكاتيوشا، لاسيما على شارع التحرير وسط المدنية.

وذكرت مصادر محلية أن عشرات المدنيين قتلوا وأصيبوا إثر قصف مدفعي على سوق سوفيتيل الشعبي، نفذته الميليشيات من مواقع تمركزها قرب مطار تعز الدولي في ضاحية الجند شرق المدينة.

ضربة موجعة في صعدة

من جهة أخرى، كشفت مصادر عسكرية في التحالف العربي للعربية الخميس عن مقتل مشرف مديرية باقم في ميليشيات الحوثي معين الحربي وهو ابن أخت عبدالملك الحوثي زعيم الميليشيات بقصف أحد الكهوف في صعدة، كما اُستهدف كهف آخر في نفس المنطقة وأسفر عن مقتل 22 من الحرس الجمهوري.

كما تعرض قائد جبهة الربوعة القيادي الحوثي علي حسين الغيلي لشظايا في مختلف جسمه ونزيف حاد وإغماء تام.

وكانت المعارك العنيفة تواصلت شرقي مدينة تعز الخميس، حيث دارت أشرس المعارك حول قصر الشعب الذي يحاصره الجيش الوطني والمقاومة. وكثفت قوات الشرعية من قصفها المدفعي على مواقع القناصة الحوثيين قرب القصر والأمن المركزي، في حين تغطي المدفعية تقدم القوات في اتجاه تلة السلال.

واستعاد الجيش الوطني حي بازرعة بعد معارك ضارية، وتتقدم قواته في جبهة الأقروض جنوب شرق تعز باتجاه مدينة خدير، وتواصل تقدمها على ما تبقى من مواقع الميليشيات في جبهة الصلو وحيفان.

أما جبهة ميدي في محافظة حجة فقد شهدت (الخميس) معارك عنيفة، حيث قتل وأصيب العشرات من عناصر الميليشيات وكان من بين القتلى القيادي الحوثي محمد إسماعيل البكيلي، كما تم تدمير عتاد عسكري كبير إثر قصف مقاتلات التحالف لمواقع الميليشيات.