.
.
.
.

غرق سفينة قبالة سواحل اليمن.. وفقدان 60 شخصاً

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت السلطات اليمنية، الأربعاء، أن حوالي 60 شخصاً بينهم أطفال ونساء فقدوا في البحر، إثر غرق سفينة كانت تقلهم قبالة سواحل جزيرة سقطرى اليمنية، مشيرة إلى أن المعلومات الأولية تفيد بأنها "تعرضت لحادث".

وقال وزير الثروة السمكية، فهد كفاين، إن السفينة التي أبحرت من مرفأ المكلا (جنوب شرقي اليمن) فقدت منذ 5 أيام بين محافظتي حضرموت وسقطرى"، موضحاً أنها "تحمل على متنها قرابة ستين راكباً، بينهم أطفال ونساء". وأضاف أن السفينة كانت تحمل على متنها أيضا 25 قارب صيد صغيراً.

عمليات البحث والإنقاذ

إلى ذلك، أكد الوزير أنه تم إنقاذ 17 مواطناً يمنياً من ركاب السفينة المنكوبة على دفعتين. وأوضح أن من بين الذين تم إنقاذهم 4 نساء، فيما لا يزال البقية في عداد المفقودين. وأضاف أن البحث لا يزال جارياً والسفن تمشط المنطقة منذ الساعات الأولى من صباح الأربعاء والأمل كبير بنجاة الركاب.

كما أكد أن رئيس الجمهورية وجه الحكومة بتشكيل غرفة عمليات مشتركة مع السلطات في محافظتي حضرموت وأرخبيل سقطرى، ورئيس الحكومة يتابع عملية البحث والإنقاذ.

وتابع قائلاً "إن حالة طوارئ في محافظة حضرموت، ومحافظها وجّه بالمشاركة في البحث والإنقاذ، كما أن السلطة المحلية في أرخبيل سقطرى ترابط في الساحل الغربي للجزيرة برئاسة المحافظ والقيادة العسكرية والأمنية لمتابعة عملية البحث.