.
.
.
.

اليمن..المبعوث الأممي يطالب بوقف فوري للنار وهدنة طويلة

نشر في: آخر تحديث:

بعد جولته الإقليمية التي طالت عدة عواصم عربية، يتوقع أن يقدم المبعوث الأممي إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، إحاطة خلال جلسة خاصة لمجلس الأمن اليوم الخميس، يناقش فيها الوضع اليمني، بحسب ما نقلته الأناضول عن مصادر مقربة من المبعوث الدولي.

ويبدو أن إحاطة أو توصية المبعوث الأممي ستتضمن النقاط التالية:

-دعوة لوقف فوري لإطلاق النار وهدنة طويلة، يتم الإعلان عنها في غضون أسبوعين.

-المطالبة برفع الحظر الجوي الذي تفرضه قوات التحالف العربي على مطار صنعاء منذ التاسع من أغسطس الماضي.

- كما يتوقع أن يطالب بدعم خارطة الطريق التي طرحها للحل، والتي تتضمن تعيين نائب للرئيس اليمني.

- انسحاب جماعة الحوثي من صنعاء وتسليمهم للسلاح.

- الانتقال إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية .

وإذا نجح ولد الشيخ في إعلان تثبيت وقف إطلاق النار سيتم الاتفاق على موعد مشاورات السلام، وهذا ما أكده المبعوث الأممي خلال زياراته لعدن وصنعاء مع وفدي الحكومة اليمنية من جهة، ومع ميليشيات الحوثي والمخلوع صالح من جهة أخرى، حيث أكد للطرفين أن تفعيل لجنة التهدئة والتنسيق لوقف إطلاق النار يرتبط بضرورة إرسال ممثليهم إلى العاصمة الأردنية عمّان بعد موافقتها على استضافة اجتماعات وتدريبات اللجنة قبل توجهها إلى مدينة ظهران الجنوب، جنوب السعودية.

وفي ظل هذه المساعي، شدد الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي على أن مخرجات الحوار الوطني تمثل مشروعاً لكل اليمنيين، ولا يمكن التخلي عنها، كما أكد أن بناء اليمن الاتحادي أمر لا تنازل عنه، وشدد على توحيد الخطاب الإعلامي لمواجهة الميليشيات الانقلابية.