.
.
.
.

اليمن.. الميليشيات تواصل عمليات الخطف والاعتقال

اعتقال مدنيين وناشطين وخطباء مساجد في صنعاء وذمار والمحويت

نشر في: آخر تحديث:

شنت #ميليشيات_الحوثي و #المخلوع_صالح حملة واسعة من الاختطافات والاعتقالات طالت عشرات المدنيين والنشطاء والمدرسين وخطباء المساجد والمسافرين في #صنعاء ومحافظات الحديدة وذمار والمحويت.

فيبدو أن الهزائم التي تتلقاها ميليشيات الحوثي والمخلوع صالح في معظم الجبهات العسكرية، جعلها تعيش حالة ذعر واستنفار، ما دفعها إلى مضاعفة حملة #الاعتقالات و #الاختطافات.

في #الحديدة أفادت مصادر محلية أن عشرات المواطنين اختطفوا خلال حملة مداهمات لمنازلهم وعلى الطرقات في مناطق الخوخة وزبيد والدريهمي والتحيتا وفي مدينتي الحديدة وباجل، بحجة تأييد #الشرعية والتجسس لصالح #التحالف_العربي.

كما شددت #الميليشيات إجراءات التفتيش واستجواب بعض المسافرين على الطرق المؤدية إلى صنعاء.

وجرى اعتقال عشرات المسافرين عند المدخل الجنوبي لصنعاء وعلى الطريق الرابط بين المحويت والعاصمة في منطقة شبام.

وكانت تقارير رصدت أكثر من 12 ألف حالة اختطاف في البلاد.

وفي صنعاء أحالت الميليشيات 14 صحافياً من مؤسسة "الثورة للصحافة" للتحقيق بتهمة التحريض وإثارة #الشغب وذلك على خلفية مطالبتهم بحقوق مالية.

وهكذا تستمر سلوكيات الميليشيات المنافية لحقوق الإنسان منذ اجتياح صنعاء، وتصر على حكم البلاد بعقلية الميليشيات واستبعاد القانون.