اليمن.. برلماني موال للانقلابيين يبدأ إضرابا عن الطعام

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
3 دقائق للقراءة

شرع #البرلماني #اليمني الموالي للانقلابيين أحمد #حاشد_هاشم ، في تنفيذ وعده بالإضراب عن الطعام حتى الموت في مجلس النواب بالعاصمة اليمنية صنعاء، أو يتم صرف مرتبات #الموظفين المنهوبة من تحالف الانقلاب ( #الحوثي والمخلوع #صالح ).

وبدأ النائب حاشد، عند الساعة العاشرة من صباح الثلاثاء، إضرابه عن الطعام في مجلس النواب، حتى الموت أو يتم صرف مرتبات الموظفين والمعاشات التقاعدية والضمان الاجتماعي وإعادة أسعار الغاز والوقود إلى أسعارها الحقيقية التي يفترض أن تصل المواطن به.

وقالت مصادر مقربة من البرلماني حاشد لـ"العربية.نت"، إنه بدأ الإضراب في الردهة المقابلة لقاعة اجتماعات مجلس النواب، حيث أغلق النواب الموالون للانقلاب اليوم الثلاثاء، القاعة ولم يعقدوا جلسة هزلية كالمعتاد يحضرها 30-40 نائبا من حزب المخلوع صالح، من بين 301 العدد الإجمالي لنواب البرلمان.

وذكرت المصادر، أن حاشد، سينتقل لمواصلة الإضراب في القاعة الرئيسية لمجلس النواب، غدا الأربعاء.

وأكد النائب المضرب عن الطعام، أنه في حال إخراجه من #مجلس_النواب بالقوة، سيواصل إضرابه عن الطعام حتى الموت في أي مكان آخر.

وطالب ناشطون ونقابيون بالالتفاف حول النائب حاشد، مع أنباء عن تحضيرات لتسيير مظاهرات احتجاجية وإقامة اعتصامات أمام مجلس النواب لدعم من سمّوه "قائد ثورة الجياع"، والمطالبة بصرف مرتبات الموظفين المنهوبة من الانقلابيين منذ عام.

وتوقع مراقبون، أن إيفاء حاشد بوعده بالإضراب عن الطعام حتى الموت، ربما تشعل شرارة حركة احتجاجية شعبية واسعة ضد ميليشيا الحوثي وصالح الانقلابية، والثورة ضدها، بعد أن وصل الشعب اليمني منذ انقلابها على السلطة الشرعية الى حالة بؤس وشقاء لم يشهدها في تاريخه.

وكان إعلان النائب حاشد، اعتزامه الإضراب عن الطعام حتى الموت، حظي بردود أفعال واسعة، بين متضامنين ومؤيدين لحشد الموظفين المنهوبة رواتبهم من قبل ميليشيا الانقلاب منذ حوالي عام.

غير أن البعض نصحه بأن هذا القرار والعمل المدني لا يجدي مع مليشيا مسلحة آخر اهتمامها هو مصلحة المواطنين وحياتهم ومعاناتهم، فيما اعتبر آخرون أنه لا بأس من المحاولة خاصة وقد بلغت المعاناة جراء انقطاع الرواتب ومصادرتها من قبل الانقلابيين حدا تتساوى فيه الحياة والموت.

وقال حاشد، في تعليقاته سابقا على ردود الفعل، " نعم في أسوأ الأحوال ربما تخفق، ولكن ثق أنك هدمت من الطغيان حجرا في تراكم مؤدي إلى زواله".

وأضاف حاشد "لو كنت أشك أنهم ليسوا لصوصا وفاسدين وفاشلين ما كنت فكرت بالإضراب والاعتصام ساعة واحدة".

وتعرض البرلماني حاشد، للاختطاف في يونيو الماضي من قبل ميليشيا الحوثي الانقلابية لدعوته الى تظاهرة ثورة "الخبز والكرامة" ضد الانقلابيين، والتي تم قمعها واعتقال عشرات الناشطين والداعين لها.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.