الحوثيون يقتحمون وينهبون منازل وزراء "الشرعية" في صنعاء

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

نفذت ميليشيات الحوثي الانقلابية، الأربعاء، عمليات اقتحام ونهب في العاصمة اليمنية صنعاء لمنازل وزراء في الحكومة الشرعية، ضمن جرائمها وانتهاكاتها المستمرة منذ تحالفها مع #المخلوع_صالح والانقلاب على السلطة أواخر العام 2014م.

وأفادت مصادر محلية في صنعاء، أن مسلحين حوثيين، اقتحموا ونهبوا منزل نائب رئيس الحكومة اليمنية وزير الداخلية اللواء حسين عرب، الكائن في المدينة الليبية، ومنزل وزير الإعلام معمر الأرياني في شارع الخمسين بالعاصمة.

وأوضحت المصادر، أن ميليشيا الانقلاب كثفت مؤخرا من استهداف ونهب منازل السياسيين المعارضين لمشروعها في مناطق سيطرتهم، خاصة العاصمة صنعاء.

وأكد وزير الإعلام اليمني، اقتحام منزله من قبل ميليشيا الانقلاب بعد اختطافها للحارس، وقاموا بتكسير الأبواب والنهب والعبث بمحتويات المنزل.

واعتبر تصرفات عصابة الانقلاب الرعناء ليست هي الأولى من نوعها بل تضاف إلى سلسلة الجرائم والممارسات الخاطئة بحق المدنيين والسياسيين، وتدل على مدى انحطاطها في مستنقع الفشل السياسي والأخلاقي.

وتعهد الارياني، بمواصلة النضال ضد الاحتلال الفارسي لليمن، مهما كان الثمن، كما نقلت عنه وكالة الانباء اليمنية الرسمية.

وقال وزير حقوق الإنسان اليمني محمد عسكر، إنه يتم توثيق ورصد مثل هذه الانتهاكات وسينال مرتكبوها العقاب ولن تسقط بالتقادم.

وأشار إلى جملة من الانتهاكات التي تمارسها الميليشيا الانقلابية، بحق الممتلكات الخاصة للمواطنين، سواء بالتدمير أو التفجير أو المصادرة والاقتحام.

وبين عسكر أن المنازل والمرافق الخاصة التي تم الاعتداء عليها من ميليشيا الحوثي وصالح بلغت أكثر من 30 ألف مرفق، منذ بدء الانقلاب، بينها أكثر من 500 منزل تم تفخيخها وتفجيرها.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.