.
.
.
.

مقتل قياديين حوثيين في نهم وسط تقدم جديد للجيش اليمني

نشر في: آخر تحديث:

خسرت الميليشيات الانقلابية المزيد من قياداتها الميدانية في جبهة #نهم خلال معارك الساعات الماضية، حيث قُتل قياديان ميدانيان بارزان من ميليشيات الحوثي مع عدد من مرافقيهما.

والقياديان عبد الملك عبدالله إسحاق وبدر الدين محمد أحمد المؤيد لقيا مصرعيهما مع عشرات من عناصر الميليشيات في عمليتين منفصلتين خلال المعارك الدائرة بين الجيش الوطني اليمني و #الانقلابيين.

وذكرت المصادر أن القيادي بدر الدين المؤيد كان يقود كتيبة للميليشيات تسمى "كتيبة معركة النفس الطويل". وقد قتل خلال مواجهات دارت في ميسرة بجبهة نهم، وسط انهيار وتراجع #الحوثيين.

أما القيادي عبد الملك إسحاق فقتل مع عدد من مرافقيه خلال عملية اقتحام نفذها الجيش الوطني اليمني لأحد المواقع التي كان يتمركز فيه عدد كبير من مسلحي #الحوثي.

وأشارت المصادر إلى أن مقتل عبدالملك إسحاق يعتبر ضربة موجعة للميليشيات حيث كانت تعتمد عليه في عدد من المهام القتالية في جبهة نهم.