المؤتمر يحاصر صالح الصماد في القصر الجمهوري وسط صنعاء

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

حاصرت قوات حزب المؤتمر الشعبي العام، السبت، صالح الصماد، رئيس ما يعرف بالمجلس السياسي الأعلى الذي شكلته في يونيو 2016 ميليشيات الحوثي بالتعاون مع حزب المؤتمر الشعبي في اليمن، والمسؤول السياسي لجماعة أنصار الله وأحد كبار قياداتها.

وحوصر الصماد في القصر الجمهوري وسط صنعاء، بعد أن سيطرت قوات المؤتمر على مرافق حيوية في العاصمة اليمنية، صنعاء، من ضمنها مبنى وزارة الدفاع والداخلية والمالية والجمارك، والمطار، والبنك المركزي.

إلى ذلك، طردت قوات المؤتمر الحوثيين من سفارات "السعودية والإمارات والسودان" في صنعاء. كما أفادت معلومات عن أسر عدد من عناصر ميليشيات الحوثي.

كما أعلنت قوات الحرس الجمهوري الموالية لصالح عن أسر القياديين لمليشيات الحوثي مطهر الكحلاني وابراهيم الوجيه اثناء تحرير معسكر النقل الخفيف ومجمع 22 مايو الصناعي.

وشهدت صنعاء بدءاً من فجر السبت اشتداداً عنيفاً في المعارك التي دارت بين قوات موالية للرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح وميليشيات الحوثي، ما أدى إلى مقتل أكثر من 80 شخصاً من الطرفين، وإصابة حوالي 150 جريحاً.

من جهته، دعا صالح كافة موظفي المرافق العامة المدنية والعسكرية الواقعة في قبضة ميليشيات الحوثي إلى العصيان، مهاجماً بشراسة جماعة الحوثي، التي هددت ضمناً بقتله، قائلة على لسان متحدث باسمها: "إن الحجة لقتل صالح قد أقيمت".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.