.
.
.
.

"قناص صنعاء".. مجهول يصطاد قيادات الحوثيين

نشر في: آخر تحديث:

قالت مصادر محلية وإعلامية متطابقة إن قناصاً مجهولاً في العاصمة اليمنية #صنعاء، يصطاد قيادات ميليشيات الحوثي الانقلابية، التي تعيش حالة من الرعب والفزع عقب نجاحه في قنص 3 منهم دون التمكن من كشفه.

وأكدت مواقع إخبارية محلية أن شخصاً مجهولاً أطلق عليه لقب "#قناص_صنعاء" تمكن من القضاء على 3 قياديين بارزين من ميليشيات #الحوثي في قلب العاصمة صنعاء، هم: يحيى حسين الحوثي، ومحمد دغسان، ومحمد السياغي المكنى بـ"أبو إبراهيم"، والذين كان لهم دور كبير في بث الرعب بين الأهالي بإرهابهم.

وبحسب هذه المواقع، ونقلا عن سكان في العاصمة، فإن القناص المجهول أثار الرعب في صفوف قيادات الحوثيين وأجبر بعضهم على الاختفاء وعدم التجوال في الشوارع خشية الاستهداف.

وتناقل السكان والناشطون أحاديث متفرقة عن هذا القناص الليلي المجهول الذي بات مصدر رعب وخوف لميليشيات الحوثي المسيطرة على العاصمة صنعاء، وسط تكهنات أن يكون من الحرس الجمهوري الموالي للرئيس السابق الراحل علي عبدالله #صالح، وذلك رداً على حملات التصفيات والاختطافات المستمرة لميليشيات الحوثي ضد قيادات وأنصار "صالح" المدنيين والعسكريين.

غير أن ناشطين آخرين يرون أن ما جرى للقيادات الحوثية من عملية قنص يأتي في إطار تصفيات داخل الميليشيات ذاتها بأجنحتها المتصارعة على النهب والنفوذ في صنعاء، وأن قصة "القناص" محاولة حوثية لتبرير مزيد من عمليات اقتحام لمنازل المواطنين ونهبها.