الجيش اليمني يقضي على "كتائب الموت" الحوثية في نهم

نشر في: آخر تحديث:

أكد #الجيش_اليمني، الأحد، أن ما يسمى بـ "كتائب الموت" التابعة للحوثيين انتهت على مشارف جبهة #نهم (شرق صنعاء)، وأن جثثهم متناثرة بالعشرات في الجبال والتباب التي شهدت المعارك.

وقال أركان حرب المنطقة العسكرية السابعة العميد عبدالله معزب، إن "كثيرا من جثث قتلى الميليشيا أو ما كانت تطلق عليها "كتائب الموت" تنهشها الضباع والكلاب"، لافتا إلى أن كتائب الموت الحوثية "تفنى وتسحق على مشارف نهم".

وأوضح معزب، أن تسمية الحوثيين لميليشياتهم بـ "كتائب الموت"، دلالة على المشروع الذي يحملونه لليمنيين، وأضاف "نحن نحمل مشروع حياة وأبناءنا نسميهم مشاريع حياة بينما هم يصدرون كتائب الموت"، وفق ما نقله عنه الموقع الرسمي للجيش اليمني.

وتعهد أركان حرب المنطقة السابعة، باقتراب موعد النصر واستعادة صنعاء من قبضة ميليشيا الحوثي الانقلابية.

وأشار إلى أن قوات الجيش الوطني تمكنت من قتل العشرات من عناصر الميليشيا وغنمت أسلحتهم وأجهزتهم في جبهات نهم المختلفة.

وكانت #ميليشيا_الحوثي، دفعت بالمئات من أفضل مقاتليها فيما تسمى #كتائب_الموت الذين تلقوا تدريبا عاليا على أيدي خبراء في #الحرس_الثوري الإيراني وحزب الله اللبناني، إلى جبهة نهم شرق #صنعاء في محاولة لاستعادة أي من المواقع التي خسروها، لكن قوات الجيش اليمني بإسناد من التحالف العربي، أفشل خطتها.

وتساقط العشرات من قادة وعناصر كتائب الموت الحوثية، في الأيام القليلة الماضية، شرق صنعاء، وآخرهم القياديان يحيى عبدالله الرزامي وعلي حميد القيز.