.
.
.
.

اليمن.. سقوط متوالٍ لجبهات الحوثيين بعد قطع إمداداتها

نشر في: آخر تحديث:

سيطرت قوات الشرعية اليمنية، الجمعة، على منطقة وجبال كهبوب الاستراتيجية، بأطراف مديرية المضاربة شمال #لحج، بعد معارك مع #ميليشيات_الحوثي الانقلابية التي أجبرت على الانسحاب والفرار.

واقتحمت قوات اللواء الثالث حزم، جبال كهبوب وأحكمت سيطرتها عليها، عقب هروب جماعي للميليشيات الحوثية، وذلك بعد يوم على انسحابهم من مركز مديرية موزع نتيجة قطع خطوط إمداداتهم من مفرق البرح غربي تعز.

وبحسب مصادر ميدانية، فإن قوات #الجيش_اليمني والمقاومة الشعبية تواصل التقدم، وتمكنت أيضا من تحرير جبل حجبجة وجبل قلع وجبل نفيط، وسيطرت كذلك على مواقع المراقبة العسكرية، وأشارت إلى أنه يجري حاليا تطهير القرون الخمسة آخر معاقل الميليشيات في منطقة كهبوب، وتوقعت استكمال السيطرة عليها خلال الساعات القادمة.

وذكرت المصادر أن الميليشيات فرت تاركة أسلحتها الخفيفة والثقيلة، حيث يستمر تهاوي وسقوط مواقع الحوثيين في مناطق مختلفة غرب تعز بعد قطع خطوط إمداداتها في مفرق البرح، وهو التقدم النوعي الأبرز لقوات الشرعية اليمنية لفك الحصار عن تعز من الجهة الغربية، وتأمين التقدم باتجاه الحديدة ومينائها الاستراتيجي.

وحوصرت ميليشيات الحوثي، بعد تأمين مفرق الوازعية ومفرق المخا ومثلث البرح، من ثلاثة اتجاهات وفقدت طرق الإمداد الرئيسية لعناصرها، ما أدى إلى سقوط مديرية موزع وأجزاء من الوازعية وكهبوب في أيدي قوات الشرعية اليمنية، واستمرار سقوط بقية المناطق في تلك الجبهة تباعا.

وتقع جبال كهبوب جنوب غرب باب المندب الذي يبعد عنها بحوالي 35 كم.