.
.
.
.

التحالف: سنراجع التقرير الأممي "قانونياً" ونرد عليه

نشر في: آخر تحديث:

أكدت قيادة تحالف دعم الشرعية في #اليمن أنها تتابع باهتمام جميع التقارير الصادرة من #الأمم_المتحدة بشأن الأزمة.

وأضافت القيادة أنه تم إحالة تقرير مجلس حقوق الإنسان لفريقها القانوني.

وأشارت إلى أنه بعد المراجعة القانونية سيتم اتخاذ الموقف المناسب بهذا الشأن، وسيعلن عن ذلك.

وقال المتحدث باسم التحالف العقيد الركن تركي المالكي إنه فور انتهاء المراجعة القانونية سيتخذ التحالف الموقف المناسب بهذا الشأن وسيعلن عن ذلك.

يأتي ذلك فيما كشفت لجنة حقوق الإنسان في الأمم المتحدة أن الميليشيات ارتكبت انتهاكات كبيرة بحق المدنيين خلال السنوات الأربع الماضية.

وكان وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، قد شدد، الثلاثاء، على أن التقرير الذي صدر عن الأمم المتحدة بشأن اليمن يستوجب رداً.

وقال في تغريدة "لابد لنا من مراجعته والرد على حيثياته"، وأضاف "يبقى الأساس في أزمة اليمن قيام التحالف بدوره نحو استعادة الدولة اليمنية، وحفظ مستقبل المنطقة من التغول الإيراني وتقويض أمننا لأجيال قادمة".

وأضاف: "علينا مراجعة ما يقوله عن فظائع الحوثي وإجرامه واستهدافه المدنيين، الحروب تحمل في طياتها آلاماً وأفغانستان والعراق وسوريا شواهد، ولكننا في خاتمة المطاف مسؤولون عن أمننا واستقرارنا وهنا أولويتنا".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة