.
.
.
.

اليمن.. إعفاء رئيس الحكومة وإحالته للتحقيق

نشر في: آخر تحديث:

أصدر الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي، مساء الاثنين، قراراً أعفى بموجبه أحمد عبيد بن دغر، من منصبه كرئيس للوزراء، وأحاله إلى التحقيق نتيجة الإهمال الذي رافق أداء الحكومة.

كما تضمن القرار تعيين معين عبدالملك رئيساً للوزراء.

إلى ذلك عين هادي سالم أحمد سعيد الخنبشي نائباً لرئيس الوزراء، مع أعضاء الحكومة بمناصبهم والاستمرار في أداء مهامهم.

وفي التفاصيل بحسب ما أوردت وكالة سبأ، فقد جاءت الإقالة "نتيجة للإهمال الذي رافق أداء الحكومة خلال الفترة الماضية في المجالات الاقتصادية والخدمية، وتعثر الأداء الحكومي في تخفيف معاناة أبناء شعبنا وحلحلة مشكلاته وتوفير احتياجاته وعدم قدرتها على اتخاذ إجراءات حقيقية لوقف التدهور الاقتصادي في البلد، خصوصاً انهيار العملة المحلية، ولفشلها في اتخاذ الإجراءات اللازمة لمواجهة كارثة إعصار لبان بمحافظة المهرة وما أصاب أبناء المهرة جراء هذه الكارثة دون تحرك فعلي من الحكومة ولتحقيق ما يصبو إليه شعبنا من استعادة الدولة واستتباب الأمن والاستقرار، وللمصلحة الوطنية العليا للبلاد".

وكان محافظ #المهرة راجح باكريت أعلن في وقت سابق الاثنين أن محافظته منطقة "منكوبة جراء السيول المتدفقة إثر العاصفة المدارية التي ضربت المحافظة وتسببت بخسائر كبيرة في الممتلكات العامة والخاصة".

وكانت عدن شهدت في كانون الثاني/يناير الماضي مواجهات دامية بين القوات الحكومية وقوات من الحراك الجنوبي متحالفة معها اثر مطالبة متظاهرين باجراء تغيير حكومي، متهمين الحكومة بالفساد.