.
.
.
.

وفيات في عدن اليمنية.. والسبب مادة مجهولة

نشر في: آخر تحديث:

شهدت العاصمة المؤقتة #عدن حالة وفيات معظمها لشباب نتيجة لتعاطي مادة سامة.

وفي بيان أصدرته وزارة الداخلية السبت أفاد بوفاة 6 حالات تأثرا بتعاطي مادة سامة مساء الجمعة إضافة إلى اثنين آخرين في حالة غيبوبة بقسم العناية المركزة بإحدى مستشفيات عدن.

وبحسب المصادر فإن الحادثة نتجت عن تناول "خمور مصنعة محليا" حوت على مادة سامة، ويرجح أن تكون خلطت بوقود يستخدم للطائرات.

ولا تعد هذه الحادثة الأولى من نوعها، حيث أدى تعاطي مادة الإسبرت السامة إلى وفاة أكثر من 15 شخصا، وإصابة العشرات معظمهم حالتهم حرجة، فيما شخص آخر أصيب بالعمى خلال الفترة الماضية.

ومن بين المصابين فنان شعبي شهير يخضع للعلاج في العناية المركزة بمستشفى الجمهورية بعد إصابته بتسمم حاد.

وبحسب تحريات الشرطة والتحقيق مع أقارب وأصدقاء المصابين بحالات التسمم في مديرية صيرة، كشفت النتائج عن أن جميع المصابين بالتسمم من مدمني تعاطي الكحول، وأن المادة التي تعاطوها جلبها لهم شخص في العقد الخامس من عمره، من منطقة القاهرة في مديرية الشيخ عثمان.

وذكر نائب قائد شرطة كريتر سهيل اسكندر، أن الشرطة باشرت فوراً عملية البحث عن الشخص الذي جلب لهم تلك المادة التي تعاطوها، ولكن الشرطة تفاجأت بأن ذلك الشخص قد توفي في اليوم ذاته.

وشكلت الحادثة صدمة في الأوساط المحلية، فيما تباشر السلطات المحلية حملتها لتتبع مصدر المادة المجهولة.