.
.
.
.

السويد تعلن استعدادها استضافة محادثات السلام باليمن

نشر في: آخر تحديث:

قالت وزيرة الخارجية السويدية، مارغو والستروم، إن بإمكان بلادها استضافة محادثات بين الأطراف المتحاربة في #اليمن بعد فشل الجهود التي قام بها المبعوث الخاص للأمم المتحدة في جمع الطرفين.

وأضافت والستروم أن #الأمم_المتحدة طلبت من #السويد "إذا كان بإمكاننا أن نكون مكانا يجمع فيه مبعوث الأمم المتحدة كافة أطراف هذا الصراع"، وهم الحكومة المعترف بها دوليا، المدعومة من تحالف بقيادة #السعودية، والانقلابيين #الحوثيين المدعومين من إيران.

وقالت والستروم لوكالة الأنباء السويدية "تي تي" اليوم الأربعاء، إن السويد ستكون "سعيدة بذلك"، لكن لا يوجد شيء محدد إلى الآن.

وبدأ الصراع في اليمن، أفقر بلد في العالم العربي، باستيلاء الحوثيين على العاصمة #صنعاء عام 2014 ليطيحوا بالحكومة المتعرف بها دوليا.

ويقاتل تحالف تقوده السعودية، متحالف مع الحكومة الشرعية، ضد الحوثيين منذ عام 2015.