.
.
.
.

بريطانيا تدعو مجلس الأمن لدعم حل سياسي في اليمن

نشر في: آخر تحديث:

قال وزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت، الاثنين، إنه سيضغط من أجل اتخاذ إجراء جديد في مجلس الأمن الدولي في محاولة لإنهاء العمليات القتالية في اليمن والتوصل لحل سياسي للحرب الدائرة هناك.

وقالت وزارة الخارجية البريطانية في بيان إن هانت اتفق مع مارتن غريفثس، مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى اليمن، على أن الوقت حان كي يقوم مجلس الأمن بعمل لتعزيز عملية السلام التي تقودها الأمم المتحدة.

وقال البيان: "العمل الذي ستضطلع به بريطانيا في مجلس الأمن الدولي سيساعد على تحقيق هذا الهدف وضمان أن يتم تنفيذ وقف كامل لإطلاق نار". ولم يحدد البيان العمل الذي ستقوم به بريطانيا على وجه الدقة.

وقالت بريطانيا إن أي وقف لإطلاق النار لن يكون له تأثير على الأرض مالم يعززه اتفاق سياسي بين الأطراف المتحاربة.

ويحاول غريفثس إنقاذ محادثات السلام التي انهارت في سبتمبر. وقال في الأسبوع الماضي إنه يأمل بإمكان استئناف المحادثات في غضون شهر. ومن المقرر أن يطلع غريفثس مجلس الأمن على آخر التطورات في 16 نوفمبر.