بعد اتفاق السويد.. الحوثي يهدد وحملة اعتقالات في صنعاء

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

وجَّه وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، في تغريدة له على تويتر، مساء السبت بلاغاً إلى الأمم المتحد قال فيه: "إن ميليشيات الحوثي بدلا من أن تمضي بتنفيذ التزاماتها في اتفاق السويد والانسحاب من الحديدة وموانئها، تواصل تصعيدها العسكري، وتطلق قياداتها التهديدات ضد الشعب اليمني ودول تحالف دعم الشرعية.

وكان القيادي الحوثي، محمد البخيتي، عضو المكتب السياسي للميليشيات، قد وجه تهديدات ضد دول التحالف، بعد مرور يومين على توقيع اتفاق وقف إطلاق النار، وتبادل المعتقلين بين الحكومة الشرعية والحوثيين، في السويد.

حملة اعتقالات في صنعاء

إلى ذلك، أفادت مصادر أمنية وسكان في العاصمة صنعاء بأن ميليشيات الحوثي تقوم بعمليات اعتقال واسعة، لضباط جهاز الاستخبارات "الأمن القومي"، وسط مخاوف حوثية من تمرد ضدهم.

وقالت المصادر إن ميليشيا الحوثي نفذت خلال الساعات الماضية عمليات اعتقال واسعة طالت ضباطاً كباراً في جهاز الاستخبارات.
كما كشفت المصادر، بحسب ما أفادت وسائل إعلام محلية، أن ميليشيا الحوثي تُخضع بقايا منتسبي جهاز الأمن القومي لتفتيش مباغت في منازلهم وفحص هواتفهم الشخصية، فيما قامت باعتقال العشرات منهم خلال الساعات الماضية.

وأشارت إلى أن هناك مخاوف حوثية من خروج الأمن القومي عن سيطرتهم، أو حدوث تمرد، منوهة إلى أن عمليات التمام ـ مصطلح عسكري يقصد به جمع القوة البشرية لمعرفة المتواجدين من المتغيبين تتم أسبوعياً، خوفاً من هروب تلك القيادات إلى مناطق الحكومة الشرعية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.