الجيش اليمني يحقق تقدماً جديداً في معقل الحوثيين

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أعلنت قوات الجيش اليمني، اليوم الأحد، عن تحقيق تقدم ميداني كبير، في جبهة #مران بمحافظة صعدة المعقل الرئيس لميليشيات الحوثي الانقلابية، أقصى شمال البلاد.

وقال أركان حرب ألوية العروبة في الجيش اليمني، العميد صالح #المخلافي، إن قوات اللواء تواصل التقدم في معركة "قطع رأس الأفعى" بمران، لتطهير أراضي محافظة صعدة من الحوثيين، مؤكداً أن أبطال ألوية العروبة استعادوا الكثير من الأسلحة المخزنة في الجبال والسوائل التي نهبتها ميليشيا الحوثي من المؤسسات العسكرية التابعة للدولة منذ انقلابهم على الحكومة الشرعية.

وأوشكت قوات ألوية العروبة على فرض السيطرة الكاملة على عقبة مران، بعد أن أصبحت في مرمى نيران ومدفعية الجيش الوطني، فيما وصلت قوات ألوية العمالقة إلى أطراف مديرية حيدان وأصبحت على مشارف وادي"لبيبه" و"وادي الخلب"في مقدمة الجبهة.

في السياق، أفشلت قوات الجيش اليمني، مسنودة بتحالف دعم الشرعية، الأحد، محاولة تسلل لميليشيا الحوثي الانقلابية في جبهة رازح شمال محافظة #صعدة.

وقال قائد اللواء السابع حرس حدود العميد بشير الشرعبي، "إن قوات الجيش أفشلت محاولة تسلل لمجموعة من عناصر ميليشيا الحوثي الانقلابية إلى مواقع الجيش في جبل الأزهور بمديرية رازح، غرب صعدة، وأجبرتها على التراجع والفرار".

وذكر الشرعبي، "أن المعارك التي دارت في منطقة "بني معين" استمرت نحو 10 ساعات، وأسفرت عن مقتل 14 عنصراً من ميليشيات #الحوثي إلى جانب عدد من الجرحى".

إلى ذلك، استهدفت مقاتلات التحالف العربي بعدة غارات مواقع وتحصينات لميليشيا الحوثي الانقلابية بذات الجبهة، وأسفرت عن خسائر بشرية ومادية في صفوف الميليشيا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.