.
.
.
.

صور.. تهديدات الحوثي تجبر سكان قرية بحرض على النزوح

نشر في: آخر تحديث:

أجبرت ميليشيا الحوثي الانقلابية، السبت، أهالي قرية شليلة بمديرية حرض بمحافظة حجة (شمال غربي اليمن) على النزوح من منازلهم، بعد يوم من مقتل وإصابة 15 مدنياً بقصف مدفعي شنته الميليشيا في مديرية حيران.

وقصف الحوثيون سوقاً شعبياً في مديرية حيران المحاذية لحرض، الجمعة، ما أسفر عن سقوط 15 مدنياً بين قتيل وجريح أغلبهم من النساء والأطفال، فيما نفقت عشرات المواشي من الأغنام وإتلاف سيارتين.

ووفق مصدر عسكري فإن الحوثيين هددوا بقصف القرية في حال بقاء السكان فيها، من أجل السيطرة عليها قبل أن تسيطر عليها قوات الشرعية.

وقال المركز الإعلامي للمنطقة العسكرية الخامسة في الجيش اليمني، إن قائد لواء القوات الخاصة المرابط في حرض، العميد محمد الحجوري، وجه بإجلاء السكان إلى مناطق آمنة، حيث قامت الأطقم العسكرية بنقل الأهالي ووفرت لهم الاحتياجات الضرورية والخيام الإيوائية المؤقتة.

كما سيّر منسق الشؤون الإنسانية بقوة جيزان، العميد الركن محمد ابوديه، مواد غذائية وإيوائية لنازحي شليلة، حتى ترتيب مخيم يتسع لجميع النازحين، بحسب ما ذكره المركز.