ميليشيا الحوثي توقف خدمة الإنترنت عن الحديدة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أوقفت ميليشيا الحوثي الانقلابية مجدداً خدمة الإنترنت الأرضي في الحديدة غرب اليمن، بالتوازي مع تصعيدها العسكري الكبير واستمرار خروقاتها للهدنة الأممية.

وقال سكان من المدينة الساحلية الواقعة غربي اليمن إن خدمة الإنترنت توقفت بشكل كامل من أمس الأربعاء، بعد أيام من إعادتها عقب أشهر من التوقف الكلي للنت الفضائي والأرضي بالمدينة.

وأكد مصدر عامل في مجال الاتصالات أن الشبكة خرجت عن الخدمة نهائياً، وبشكل كامل، دون تقديم مزيد من التفاصيل.

ويتحكم الحوثيون منذ سيطرتهم على العاصمة صنعاء في سبتمبر/أيلول 2014 بمؤسسة "يمن نت" المزود الحصري لخدمة الإنترنت في اليمن، ومؤسسة "يمن موبايل" المالك الحصري لخدمة 3G لاتصالات الإنترنت.

وفي مطلع نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، قطع الحوثيون الإنترنت بصورة كاملة مع تقدم قوات الجيش اليمني بإسناد من تحالف دعم الشرعية في الحديدة، قبل أن تتدخل الأمم المتحدة لوقف هذا التقدم باتجاه المدينة، وتوقيع اتفاق في السويد يتضمن انسحاب الحوثيين من المدينة وموانئها، لكن لم يتم تنفيذ ذلك حتى الآن.

وشنت ميليشيات الحوثي خلال الساعات الماضية قصفاً عنيفاً بمختلف أنواع الأسلحة على القوات اليمنية والأحياء السكنية في مدينة الحديدة.

وأعلن الجيش اليمني، الأربعاء، أن عدد خروقات الميليشيات الانقلابية التي تم رصدها في جبهة الحديدة بلغت 2517 خرقاً منذ بدء سريان الهدنة في 18 ديسمبر/أيلول من العام الماضي إلى يومنا هذا، أسفرت عن مقتل 119 مدنيا من المواطنين وجرح 685 آخرين أغلبهم من النساء والأطفال.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.