.
.
.
.

الجيش اليمني يحقق اختراقا مهما بالضالع ويحصد 480 حوثيا

نشر في: آخر تحديث:

تمكنت قوات محور الضالع، جنوب اليمن، متمثلة في لواء العمالقة الخامس وقوات الحزام الأمني بالضالع، وبإشراف ومتابعة قيادة المنطقة العسكرية الرابعة، وبدعم من قوات التحالف، من تحرير مديرية قعطبة بالكامل وطرد الميليشيات الحوثية منها، وتكبيدها خسائر في الأرواح والعتاد، الجمعة.

كما استطاعت قوات الحزام الأمني، بقيادة العقيد أحمد صالح القبة، من السيطرة على جبل صامح الاستراتيجي المطل على حمر السادة من الشمال، ومعسكر العللة وموقع العباري وحبيل السوق.

إلى ذلك، تمكنت قوات اللواء الخامس عمالقة، من تحرير موقع قردح بجبهة مريس، وفتح الخط من قعطبة إلى مريس، وتكبيد الميليشيات الحوثية خسائر فادحة بعشرات القتلى والجرحى والعتاد.

وأفادت مصادر ميدانية أن القوات اليمنية تقوم حاليا بتنفيذ عمليات تمشيط واسعة في الأطراف الشمالية لمدينة قعطبة، وفي اتجاه منطقة الفاخر.

الضالع.. مقتل 480 حوثياً خلال 10 أيام من المعارك

هذا وأعلن الجيش اليمني أن ميليشيات الحوثي تكبدت خلال العشرة الأيام الماضية، نحو 480 قتيلاً، ومئات الجرحى في جبهات محافظة الضالع، جنوب اليمن.

وقال الموقع الرسمي للجيش اليمني في بيان إن 3 أسابيع من المواجهات العنيفة والضارية، أسفرت عن مقتل وجرح المئات من عناصر ميليشيات الحوثي، إلى جانب أسر 60 عنصراً بينهم 12 قيادياً ميدانياً، وفرار وتخلي العشرات عن القتال مع الميليشيات.

وذكر أن القتلى والجرحى سقطوا جميعهم خلال مواجهات عنيفة لا تزال مستمرة في عدة مناطق بمحافظة الضالع، في ظل محاولات فاشلة من الميليشيات لتحقيق أي تقدم في المحافظة.

وأشار إلى أن مقاتلات تحالف دعم الشرعية لعبت دورا كبيرا في استنزاف عتاد الميليشيات الحوثية، وقتل عدد من القيادات الميدانية، بالإضافة إلى تدمير عشرات الآليات والأطقم والأسلحة.