"الحوثي" يقصف مجمعاً صناعياً بالحديدة.. دمار كبير وجرحى

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

جددت ميليشيات الحوثي، مساء السبت، قصف مجمع "إخوان ثابت" التجاري والصناعي في محافظة الحديدة غرب اليمن، ما أسفر عن جرح عدد من العمال.

وذكرت مصادر عاملة في المصنع أن القصف المدفعي المكثف استهدف محطة التحلية في المصنع وألحق بها دماراً كبيراً، إضافة إلى جرح 5 عمال، وصفت حالة بعضهم بالخطيرة، ونقلوا على إثرها إلى المستشفى الميداني في الدريهمي جنوب الحديدة لتلقي الإسعافات الأولية.

كما سقطت قذائف هاون أخرى أطلقتها الميليشيات على المجمع وسقطت في مصنع المواد الكرتونية، ما أدى إلى اندلاع حرائق هائلة فيه. كذلك خلفت القذائف خسائر مادية فادحة في المصنع وعطلت خطوط الإنتاج فيه.

وسبق أن قصف الحوثيون أكثر من مرة مجمع "إخوان ثابت"، ما أسفر عن تدمير أجزاء واسعة من المصانع المتواجدة داخله.

وكانت الميليشيات قد دمرت نهاية تموز/يوليو الماضي بأربع قذائف مدفعية مصنع الألبان داخل المجمع، ما أدى إلى مقتل أحد العاملين فيه.

وقد عطل الاستهداف الحوثي المتكرر للمجمع خطوط الإنتاج في عدد من المصانع، وأعاق الجهود المبذولة من قبل إدارة المجمع والرامية لإعادة تأهيله وتشغيل خطوط الإنتاج.

وتتواصل الخروقات والانتهاكات التي يرتكبها الحوثيون في مدينة الحديدة، في ظل تخاذل أممي وصمت مطبق من المجتمع الدولي تجاه التصعيد الخطير الذي تقوم به الميليشيات منذ بدء سريان الهدنة الأممية لوقف إطلاق النار في الحديدة.

يذكر أن الحكومة اليمنية وميليشيات الحوثي توصلوا إلى اتفاق الحديدة في إطار اتفاق ستوكهولم في كانون الأول/ديسمبر 2018. وتعذر تنفيذ الاتفاق من حينه نتيجة عراقيل وضعها الانقلابيون، فضلاً عن لجوئهم لخطوات أحادية لتمثيل انسحابهم من الموانئ عبر سحب عناصرهم بالزي الشعبي وإحلال عناصر أخرى تابعين لهم بزي قوات خفر السواحل، وهو ما رفضته الحكومة الشرعية واعتبرته مسرحية هزلية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة