اليمن.. وفاة معتقل جديد تحت التعذيب في سجون الحوثيين

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

توفي أحد المعتقلين والمخفيين قسرياً، الخميس، في سجون ميليشيات الحوثي الانقلابية، متأثراً من عمليات التعذيب الوحشي التي تعرض لها، بعد ثلاثة أعوام من اعتقاله.

وأفادت مصادر محلية أن المعتقل علي عبدالله حسن العمار توفي، الخميس، في سجن الأمن السياسي بالعاصمة صنعاء نتيجة تعرضه للتعذيب الشديد على أيدي ميليشيا الحوثي، والإهمال صحياً طوال فترة اعتقاله.

وتعرض المعلم والتربوي علي العمار، الذي اختطفته ميليشيات الحوثي قبل ثلاثة أعوام، لأصناف من التعذيب والتنكيل حتى وفاته داخل المعتقل، وينتمي العمار، بحسب المصادر إلى مديرية حيس جنوب محافظة الحديدة، غرب اليمن، وكان يشغل وظيفة رئيس قسم الأنشطة المدرسية في إدارة التربية بمديرية حيس.

وبوفاة العمار يكون عدد المعتقلين الذين توفوا في سجون ميليشيات الحوثي قد ارتفع إلى 137 معتقلاً.

علي العمار قبل اختطافه من الحوثيين
علي العمار قبل اختطافه من الحوثيين

وكانت نقابة المعلمين اليمنيين، كشفت مؤخراً أن أكثر من 1500 معلم ومعلمة قتلوا على يد ميليشيات الحوثي، منذ انقلابها على السلطة الشرعية وإشعال الحرب قبل أكثر من 4 سنوات، إضافة إلى تعرض قرابة 2400 من العاملين في القطاع التعليمي باليمن لإصابات نارية مختلفة، نتج عن بعضها إعاقات مستديمة.

يشار إلى أن ميليشيات الحوثي تحتجز في سجونها الآلاف من اليمنيين المناوئين لها وتمارس بحقهم أبشع أنواع التعذيب.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.