.
.
.
.

تلاميذ تعز يدرسون في العراء تحت شجرة و"إعمار اليمن" يتحرك

نشر في: آخر تحديث:

تفاعل البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن مع تغريدة للإعلامي اليمني محمد الضبياني، نشرها في موقع التواصل تويتر، أرفق فيها تقريراً خبرياً نشرته قناة سهيل اليمنية عن مجموعة من الأطفال اليمنيين في ريف تعز لم يجدوا مكاناً لهم لإكمال تعليهم إلا تحت شجرة يستظلون فيها.

ورد المشرف العام على البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن السفير محمد بن سعيد آل جابر، على تغريدة الضبياني التي تضمّنت تقريراً لقناة سهيل أظهرت مناشدات أهالي ريف تعز لبناء مدرسة تجمع أبنائهم تحت سقف علم ٍ واحد، وذلك بعد أن تقطعت بهم السبل في مناشدة المنظمات والتي لم تستجيب لمناشدهم.

وأعلن السفير آل جابر بأنه تنفيذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين وولي عهده بدعم الشعب اليمني تنموياً وفي جميع المجالات، سيقوم البرنامج بالعمل مع الحكومة اليمنية لإنشاء مدرسة لهم، استكمالاً لمبادرات البرنامج التنموية المختلفة في جميع المحافظات اليمنية.