.
.
.
.

محكمة حوثية تقضي بإعدام 4 صحفيين مختطفين منذ 5 سنوات

نشر في: آخر تحديث:

أصدرت محكمة تابعة لميليشيا الحوثي الانقلابية في صنعاء، اليوم السبت، حكماً بإعدام 4 صحفيين مختطفين في سجونها منذ 5 سنوات.

وأكد عبدالمجيد صبره، محامي الصحفيين المختطفين، أن المحكمة الجزائية المتخصصة بصنعاء (والمعروفة باسم "أمن الدولة")، برئاسة القاضي محمد مفلح، عقدت جلسة اليوم السبت دون حضوره وعلمه وقررت النطق بالحكم في قضية يمثل فيها 10 صحفيين.

وأوضح المحامي صبره، في منشور على صفحته في موقع "فيسبوك"، أن المحكمة أصدرت حكماً بالإعدام على أربعة صحفيين، وهم عبد الخالق أحمد عبده عمران وأكرم صالح الوليدي وحارث صالح حميد وتوفيق محمد ثابت المنصوري، بعد إدانتهم بالتجسس.

كما قضى الحكم أيضاً بمعاقبة الصحفيين هشام طرموم وهشام اليوسفي وهيثم راوح الشهاب وعصام بلغيث وحسن عناب وصلاح القاعدي بالسجن، وقد تم الاكتفاء بالمدة التي قضوها بالحبس. كما قضت المحكمة بوضعهم تحت رقابة الشرطة مدة ثلاث سنوات.

واختطفت ميليشيات الحوثي الصحفيين العشرة منذ أكثر من خمس سنوات، وهم يتعرضون في سجونها لأقسى أنواع التعذيب، وأغلبهم حالاتهم الصحية سيئة بينما يُحرمون من العلاج ومن تلقي زيارة أهاليهم.

وصُنفت جماعة الحوثي، حسب تقارير منظمات حقوقية وإنسانية دولية، بأنها أكثر الجهات التي تُمارس القمع ضد الصحفيين في اليمن.