.
.
.
.

ميليشيا الحوثي تختطف مدنيين في ذمار.. بينهم طلاب جامعيون

نشر في: آخر تحديث:

شنت ميليشيات الحوثي حملات مداهمة اقتحمت فيها عشرات من المنازل في محافظة ذمار وسط اليمن، وأخضعتها لتفتيش، واختطفت عشرات المدنيين، بينهم طلاب جامعيون دون معرفة الأسباب.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن مصادر حقوقية قولها، إن هذه االحملات بدأت الأسبوع الماضي ولا تزال مستمرة، بمشاركة قيادات حوثية، على رأسهم أبو نصر خيران، مشرف الميليشيات على البحث الجنائي، وأحمد الشرفي المعين من الحوثيين مديراً لإدارة أمن المحافظة.

كما أشارت المصادر إلى أنه تم اختطاف نحو 17 شاباً اقتيدوا إلى سجني "الوحدة" و"الأمن السياسي".

من جانب آخر، اختطف مجهولون طفلاً من أمام منزل أسرته الواقع في حارة البذور وسط مدينة ذمار، وذلك في ظل تزايد حالات خطف الأطفال في المدينة.

وأفادت المصادر أن الطفل المختطف يدعى أصيل علي حمود مياس، ويبلغ من العمر 12 عاماً.

وكانت معلومات سابقة قد أكدت أن ميليشيات الحوثي تقوم باختطاف الأطفال، وتدفع بهم إلى معسكرات تدريب، ثم تزج بهم في جبهات القتال.