.
.
.
.

اليمن.. إتلاف 1013 لغماً حوثياً في باب المندب

نشر في: آخر تحديث:

نفذ المشروع السعودي لنزع الألغام في اليمن (مسام) عملية إتلاف وتفجير لـ1013 لغما وقذيفة غير منفجرة وعبوة ناسفة، من مخلفات ميليشيا الحوثي الانقلابية، في منطقة باب المندب بالساحل الغربي اليمني.

ونقل المركز الإعلامي لـ "مسام"، في بيان له، اليوم السبت، عن مدير عام المشروع أسامة القصيبي، قوله، إن عملية الإتلاف شملت 340 لغما أرضيا، و646 قذيفة وذخيرة غير منفجرة.

ألغام حوثية
ألغام حوثية

وأضاف القصيبي أن عملية الإتلاف التي نفذها الفريق 30 الخاص بجمع القذائف تعد العملية رقم 19 ليصل إجمالي عمليات الإتلاف التي نفذها مشروع مسام إلى 63 عملية إتلاف، وتفجير في اليمن.

وأوضح أن فرق مسام نزعت منذ انطلاقة المشروع وحتى الآن نحو 170 ألف لغم وذخيرة غير منفجرة. وأشار القصيبي إلى أن مساحة الأراضي اليمنية التي قامت فرق المشروع بتطهيرها وتأمينها منذ يونيو 2018 ولغاية الآن 10.648.279 مترا مربعا.

ألغام حوثية
ألغام حوثية

ويسعى مشروع "مسام" إلى تطهير الأراضي اليمنية من الألغام الأرضية والذخائر غير المنفجرة، وتدريب كوادر وطنيه يمنية على نزع الألغام، ووضع آلية تساعد اليمنيين على امتلاك خبرات مستدامة في هذا المجال.

وكان تقرير حقوقي، أفاد أن ميليشيا الحوثي الانقلابية، ومنذ انقلابها على السلطة الشرعية في سبتمبر ٢٠١٤م، اعتمدت استراتيجية ممنهجة في استخدام الألغام والمتفجرات بكافة صنوفها.

ألغام حوثية
ألغام حوثية

وأكد أن زراعة الألغام التي انفردت بها ميليشيات الحوثي في اليمن جعلتها "من أكبر حقول الألغام على وجه الأرض" .